قراءة في كتاب(12)

قياسي

20638618_10155676543469198_5906981902796852559_n

 

 

كيف تستطيع صلاة واحدة أن تزيل صدأ الروح، بحيث يعود الواحد أنقى في كل مرة؟
..
وحده القرب ممن نحب قد يجعل الموت أخف وطأة ينزع من الخائفين خوفهم قبيل لقاء مصيرهم
..
بهذه العبارات حملني حجي جابر معه في رحلته الترانزيت بين جدة وأسمرا،ولقاءات لا تنتهي وحوارات لم تتسرب أحداثها بعد .
..
هذه الرواية التي تأخذك طوعا إلى حيث الرمال الذهبية التي تزكم
أنفك برائحة شاطئية تجذبك أينما تحل فيها.أسمرا تلك البلدة التي بدأ الكاتب معنا فيها حكايته السمراء بلونها المدهش متداخلا بصوت ارتطام حبات القهوة التي لا يعرفها إلا الإرتيرين.
..
تفاصيل الرواية التي تدهشك ببعدها الثقافي والسياسي لا يجعلك تنفك عنها بل تندهش لأنك كنت تجهل بلدا بهذه القيمة الحضارية والثقافية،ابتداء من كسوة الكعبة إلى سجون نخرة السياسية انتهاءا بالقبب العثمانية والآبار التي لم تجف بعد
..
هكذا حجي جابر يحاصرك بأسلوبه وتفاصيله الدقيقة وعباراته العميقة وصفحاته القصيرة،لينقش في ذاكرتك اسم بلاده بعيدا عن التحزب الطائفي والصراعات المذهبية القاتلة
..
بعدما أغلقت صفحات الرواية ازدادت قناعتي أن لا شيء يعادل الجمال الأسمر في كل شيء. 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s